مؤتمرات

اختتام المؤتمر العلمي لصحة المرأة بصنعاء

اختتمت بصنعاء، يوم الخميس، 19 سبتمبر 2019، فعاليات المؤتمر العلمي السنوي الأول لصحة المرأة، والذي شارك فيه 300 طبيا وطبيبة وممثلين عن مؤسسات ومنظمات وشركات طبية.

وناقش المؤتمر الذي نظمته على مدى يومين جمعية وجدان اليمن لتنمية وتطوير القدرات، الأمراض التي تتعرض لها المرأة والتحديات التي تواجه صحتها الإنجابية بالإضافة إلى الجوانب المتعلقة بالتوعية الصحية.

واستعرض المؤتمر أبحاث حول أمراض الحمل والكبد ومعوقات التوليد والصحة النفسية للمرأة وأهمية وجود عيادات متنقلة، والممارسات الخاطئة التي تؤثر على صحة المرأة.

وفي افتتاح المؤتمر أشار الوكيل المساعد لقطاع السكان بوزارة الصحة الدكتور نجيب القباطي إلى أهمية المؤتمرات والندوات العلمية في نقل الخبرات والتجارب بين العاملين في القطاع الصحي.

وأوضح أن مخرجات المؤتمرات الصحية تسهم في إيجاد حلول للمشكلات الصحية خاصة ما يتعلق بصحة المرأة بالإضافة إلى الاستفادة منها في صنع القرار.

وأكد الوكيل القباطي حرص الوزارة على تقديم خدمات الرعاية الصحية للمرأة خاصة في الأرياف .. مشيرا إلى أن الوصول لتلك الخدمات من أهم التحديات التي تحاول الوزارة إيجاد الحلول المناسبة لها .

وبين أن قضايا الصحة مرتبطة بالنساء ولازالت بعضها تحتاج للدراسة والبحث خاصة ما يتعلق بأمراض السرطان والصحة النفسية.

فيما أعربت ممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان في اليمن أنجالي سن، عن أملها في أن تسهم مخرجات المؤتمر في تخفيف معاناة المرأة وتحسين صحتها.

وبينت أن صحة المرأة تشكل من أخطر المشكلات الصحية التي تؤثر على المجتمع.. مؤكدة أن المرأة اليمنية تحتاج الآن إلى دعم أكبر من أي وقت مضى بسبب تزايد معدلات الوفيات وانتشار الأوبئة وانعدام الغذاء والدواء.

وأكدت أنجالي سن أن صحة المرأة من أهم الحقوق التي يجب أن تحصل عليها فالحالة الصحية لها تعكس الحالة الصحية للمجتمع .. مشيرة إلى ضرورة نشر التوعية المناسبة بالصحة الإنجابية للمرأة .

وأشارت إلى أن من بين الصعوبات التي تؤثر على صحة المرأة في اليمن خروج معظم المستشفيات والمراكز الصحية عن الخدمة وتعطل البعض نتيجة شحة تكاليف التشغيل ونقص الكادر الصحي .

فيما أوضح رئيس المؤتمر الدكتورة سعاد عبد الحسني ورئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور يحيي غانم أن المؤتمر سيسهم في تعزيز صحة المرأة من خلال الأبحاث التي سيتم مناقشتها.

وأكدا أن صحة المرأة تعتبر من المؤشرات الصحية الهامة في بناء الأسرة القادرة على بناء جيل يتمتع بالمقومات الصحية.

وبينا أن الهدف من المؤتمر، تعزيز صحة المرأة لتحقيق أهداف التنمية ونشر الوعي الصحي وتعزيز برامج صحة المرأة والثقافة الصحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock