الأخبار

حملة تفتيش على الصيدليات المخالفة في صنعاء

تواصل وزارة الصحة والسكان اليمنية تنفيذ حملتها الميدانية للتفتيش على الصيدليات غير المرخصة والمخالفة للمعايير، في مديريات أمانة العاصمة صنعاء.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان بصنعاء، يوسف الحاضري، إن “الحملة التي دشنها مكتب الصحة في صنعاء، أمس الاثنين، للتفتيش على الصيدليات في أمانة العاصمة تستمر طيلة شهر سبتمبر/ أيلول الجاري”.

وأوضح الحاضري لـ”العربي الجديد”، أن “حملة التفتيش تستهدف 2500 صيدلية في صنعاء، وتشارك فيها 10 فرق ميدانية مهمتها الرئيسية التأكد من تراخيص تلك الصيدليات، ومدى تطبيقها للمعايير المتعلقة بتوظيف الكوادر المؤهلة التي تشرف على صرف الأدوية للمرضى، فضلا عن البحث عن مصادر الأدوية”.

وأشار إلى أن “الوزارة ستتخذ جميع الإجراءات القانونية بحق الصيدليات غير المرخصة والمخالفة للمعايير. هذه الحملة تأتي ضمن حزمة من الإجراءات التي تنفذها الوزارة والمكاتب التابعة لها في مختلف مناطق البلاد خلال الفترة المقبلة من أجل تصحيح الوضع الدوائي في السوق اليمني الذي يعاني من الفوضى من جراء استمرار دخول الأدوية المهربة والمقلدة”.

وأدى عدم تفعيل الرقابة خلال السنوات الأربع الماضية إلى انتشار الصيدليات غير المرخصة، وقال الصيدلي محمد الذماري، إن “الصيدليات غير المرخصة انتشرت بشكل لافت في جميع محافظات البلاد منذ بدء الحرب، وأغلب من يشرفون عليها دخلاء على المهنة”.

وأضاف الذماري لـ”العربي الجديد”: “يجب على السلطات الصحية إغلاق تلك الصيدليات لما لها من أضرار بالغة على حياة الناس، وتقديم القائمين عليها إلى المحاكمة، إذ من غير المعروف كم من الأضرار سببوا للمرضى”.

وفي 29 أغسطس/ آب الماضي، طالبت نقابة ملاك الصيدليات السلطات الصحية والمحلية في صنعاء بإغلاق جميع الصيدليات والمخازن غير المرخصة، وقالت النقابة في بيان، إن إجمالي عدد الصيدليات غير المرخصة في صنعاء بلغ نحو 800 صيدلية، بالإضافة إلى 500 عيادة خاصة تمتلك صيدليات وأكشاكاً دوائية غير مرخصة.

وتابع البيان أن هناك 200 تاجر جملة يبيعون الأدوية بشكل مباشر للمرضى، و600 مخزن أدوية يبيع الأدوية التخصصية والمراقبة من دون قيود.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock