مدونات

تجاوزات الأطباء

ماجد ابو رقيه

يعتبر الطبيب الشخص المسؤول والمرخص لمعالجة المرضى في العيادات أو المستشفيات، وفي الآونة الأخيرة كثرت تجاوزات بعض الأطبــاء وقد رصــدنا تجـاوزات بعضهم وهي كما يلي:

• بعض الأطباء لا يلتزمون بالأجور المحددة من قبل نقابة الأطباء، وفي بعض الأحيان يكون تجاوز الأجور الطبية خياليــة بالذات أطباء القلب، حسب لائحة الأجور الطبية لنقابة الأطباء الأردنيين لعام 2008 كان الأطباء يتجاوزون ويسـتغلون جهـل الناس بالأجــور الطبيــة، لهـذا يتم وضع أجور خيالية، مع كل تحفظنــا على لائحة الأجور الطبية لعـام 2008، إلا أن الأطبــاء لا تلتــزم بها وللأسف ولا يوجد رقابــة من قبل نقابـة الأطبــاء ولا من وزارة الصحــة وبتواطــؤ من قبل المستشفيات التي لا تتدخل في الأجور الطبية بين المريض والطبيب وتعمل حماية للطبيب في تحصيل أجور من المريض مع كل ما بها من تجاوزات.

• بعض الأطباء المشرفين على الحالة المرضية يتم طلب استشارات طبية لأطباء من تخصصات أخرى مبالغ فيها.

• عندما يكون المريض بحاجة إلى إجراء عملية جراحية فإن بعض أطبـاء الجراحـة يتفقون مع المريض على إجراء عملية الجراحة كاملة من أجور للطبيب والمستشفى ويتم قبض أجور الحالة كاملة من المريض ويعطى الطبيب المريض ورقة إدخال إلى المستشفى المعني، ويتم إدخال المريض في المستشفى لإجراء العملية الجراحية للمريض باسم الطبيب والمستشفى يحاسب الطبيب بعد ذلك على أسعار خاصة بـه أو PD ، هذا النوع من العمليات فيه هضم لحقوق المريض لأن الطبيب سوف يوفر في استهلاك المستلزمات والأدوية للمريض حتى تكون الحالة بأقل تكلفة ممكنة، وهذا النوع من المقاولة على الأجور ممنوع على الأطباء حسب لائحة الأجور الطبية لعام 2008 (حسب البند رقم 21 من لائحة الأجور الطبية لنقابة الأطباء لعام 2008).

• بعض الأطبــاء يقاولون على الأجور الطبية مثل سوف أعمل هذه العملية بمبلغ كذا وكذا، بحجـة أن هـذه العمليـة حساسة وطويلة…إلخ من الحجج. هذا النوع من التجاوز من قبل الأطباء هو تجاوز سيئ لأنه بطريقة أخرى هو ابتزاز للمريض بمرضه، على سبيل المثال يطلب الطبيب لإصلاح اعوجاج العمود الفقري أجرا للطبيب الجراح لوحدة مبلغ 2500 – 3000 دينار، بينما هو أقل من هذا المبلغ بكثير، وأيضا عمليات الدماغ والأورام وتركيب الشبكات القلبية وعمليات القلب المفتوح، ولم أجد أن نقابة الأطبــاء أو وزارة الصحــة أخذت إجراء بحق طبيب مخالف حتى تحمي هذا المواطن أو المريض الذي يبحث عن علاج لمرضــه.

• من الأطباء من لا يقوم بإفهام المريض بوضعه الصحي وما تم عمله للمريض من إجراءات أو نتائج الفحوصات، ولكن يعطيه النتائج النهائية عن وضعه الصحي فقط، للأسف قليل من الأطبـاء الذين يجلسون مع مرضاهم ويقومون بإفهام المريض أو أهــله بوضعة الصحي وإفهامهم بخطة العلاج للمريض وما يتم طلبه من فحوصات مخبرية وشعاعية للوصول للتشخيص الطبي وأن هذه الفحوصات قد تكون عالية التكاليف مما يترتب عليها وضع نقود لدى محاســبة المستشفى، وأيضا بعض الأطباء يمكن أن لا يزور المريض في المستشفى ويتواصل مع الطبيب المقيم على الهاتف وإذا زار المريض لا تأخذ الزيارة سوى ثواني للاطمئنان على صحتة فقط.

• كثير من الأطباء يقومون بتحويل المرضى للإدخال داخل المستشفى والحالة لا تستدعي ذلك، ويمكن معالجتها في الطوارئ.

• بعض الأطبـاء يستخدم تكنولوجيــا طبية عالية ومكلفة على المرضى لتشخيص مرض معين وكان بإمكانهم عمل إجراءات أقل كلفة لمعالجة هؤلاء المرضى.

• بعض الأطبــاء عنـد كتابة فحوصات مخبرية أو شعاعية أو وصفة طبية يتم إرشاد المرضى إلى المختبر (س) وذلك لأنه أدق أو أفضل وأنه إذا لم تذهب إليه اذهب إلى طبيب آخر وذلك لأنه له نسـبة على الفحوصات المخبرية التي يتم تحويلها إلى ذلك المختبر أو مركز الأشعة أو شراء الوصفة من الصيدلية الفلانيــة، للأسف هذا النوع من التجـاوز من الأطبــاء موجود.

• بعض أطبـاء الاختصاص وبالذات تخصص الأطفال يكون موجودا في الطوارئ وأي حالة أطفال يراها وكأن الأهل ليس لهم دور في الاستئذان بإحضار أخصائي أم لا لأن الأخصائي أجره في الطوارئ أعلى من العيــادة وأيضا تكون الحالة لا تستدعي تدخل طبيب أخصائي لمعالجة المريض وممكن معالجتة من قبل طبيب الطوارئ.

وأخــــيرا

لا بـد من وقفـة مع نقـابة الأطبـاء لتفعيـل دورها في محاسـبة منتسبيها، وليس دور النقابة فقط في رفع الأجور الطبية والحارس الأمين عليها، والمحاســبة على هـذه التجاوزات وإرجـاع الحق إلى أهلـه، وعمـل دعايـة عن واجبــات الطبيب وإعلان عن أي تجاوز من قبل الأطباء مع المرضى في الأجور الطبية أو بطرق المعالجــة أو الاستغلال الحاجة أو المرض في وضع أجور عالية جدا، كما ولا ننسى دور وزارة الصحـة التي لها الدور الرقابــي الحكومي على الأطباء والمستشفيات ومحاسبة المخطئين كما وأن لوزارة الصحة دور الموافقة على الأجور الطبية لنقابة الأطباء يجب أن يكون عليها الدور الوطنى لحماية المواطنين الذين لا يعرفون أي شيء عن أجور الأطباء وحمايتهم، وعمل دعاية عن حقوق المواطنين الصحيــة ومن يراجعون عند وجود مشكلة معينة في أجور أو طرق المعالجة وبعض الدعاية التعريفية عن أجور الأطباء.

مدونات الجزيرة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock