مؤتمرات

انطلاق مؤتمر الشرق الأوسط للتعافي السريع بعد الجراحة بعُمان

دشن، اليوم، في العاصمة العمانية مسقط، فعاليات مؤتمر الشرق الأوسط الثالث للتعافي السريع بعد الجراحة الذي تستضيفه السلطنة للمرة الأولى، وعلى مدى يومين.

ويهدف المؤتمر، بحسب القائمين عليه، إلى إدخال مفهوم تحسين التعافي بعد العمليات الجراحية ضمن النظام الصحي في السلطنة ومناقشة تطبيق مبادئ إرشادات التعافي السريع بعد الجراحة في كافة التخصصات الجراحية، وإطلاع المشاركين على الجديد فيما يتعلق بالتعافي السريع بعد الجراحة وصقل معارفهم وخبراتهم في هذا الخصوص.

ويشهد المؤتمر مشاركة ما يقارب (400) مشارك من الأطباء والممرضين والفنيين والصيادلة والعاملين الصحيين من مختلف المؤسسات الصحية بالسلطنة ومن خارجها، فيما حاضر خلاله نخبة من الخبراء المتخصصين في مجال الجراحة بمختلف تخصصاتها وخبراء في التخدير من عدد من الدول العربية وأوروبا وإيران والولايات المتحدة الأمريكية وتركيا.

ويتضمن المؤتمر العديد من الجلسات العلمية ضمت مجموعة منتقاة من أوراق العمل منها: التحرك نحو نموذج اجتماعي تقني للتعافي بعد العمليات، ودور الجراحين في برنامج التعافي، ونتائج برنامج التعافي بعد عمليات جراحة السمنة، وتجربة كل من المملكة المتحدة وتركيا في تطبيق برنامج التعافي بعد العمليات، وبرنامج التعافي بعد العمليات في جراحات أمراض النساء والعمود الفقري والولادة القيصرية بالإضافة إلى تقويم مفصل الورك والركبتين، والتحديات المستقبلية لبرنامج التعافي.

ويصاحب المؤتمر حلقتا عمل خلال يومي انعقاده تعنيان بالشرح العلمي والنقاش الموضوعي في مجال التعافي السريع بعد الجراحة.

من جهة أخرى نظمت أمس بالمستشفى السلطاني حلقة عمل تدريبية لعدد من الجراحين والأطباء من مختلف المؤسسات الصحية في السلطنة بالتزامن مع نقل مباشر لعدد من العمليات الجراحية لعدد من المرضى بهدف الاستفادة من خبرات الجراحين المشاركين والتناقش معهم حول العديد من المواضيع المتعلقة بالعمليات الجراحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock